الحكومة تبرر تغيير موعد الحظر الشامل

الحكومة تبرر تغيير موعد الحظر الشامل

الحكومة تبرر تغيير موعد الحظر الشامل

قام الدكتور بشر الخصاونة رئيس الوزراء الأردني الآن بإصدار بلاغًا حدد فيه ساعات الحظر الشامل الذي سيتم تنفيذه يوم الانتخابات النيابية بعد إجراء الانتخابات.

وقال إنه سيبدأ تطبيق قرار الحظر الشامل من الساعة التاسعة للمنشآت والساعة العاشرة للأفراد من مساء يوم الثلاثاء الذي يوافق العاشر من شهر تشرين الثاني وذلك بعد الانتهاء من عملية الاقتراع وإغلاق الصناديق يوم الثلاثاء، حيث ينتهي الحظر الشامل صباح يوم الأحد الذي يوافق الخامس عشر من شهر تشرين الثاني عند الساعة السادسة صباحًا.

وقام الخصاونة رئيس الوزراء بناء على طلب مجلس مفوضي الهيئة المستقلة للانتخابات باستثناء المرشحين ومندوبي القوائم في مراكز الاقتراع والفرز للانتخابات النيابية العامة لمجلس النواب التاسع عشر من القرار، بالإضافة إلى رؤساء وأعضاء وكوادر لجان الانتخاب في الميدان والمراقبين المحليين والدوليين والإعلاميين والصحفيين المعتمدين لدى الهيئة المستقلة.

ويكون ذلك لحين انتهاء الهيئة من إعلان النتائج النهائية وإرسالها للجريدة الرسمية.

ويكون ذلك مع الإبقاء على تخصيص ساعة ليتمكن المواطنون من أداء صلاة الجمعة سيرًا على الأقدام كما جرت العادة في أيام الجمع الماضية.

حيث كان الدكتور بشر الخصاونة رئيس الوزراء قد خاطب رئيس مجلس مفوضي الهيئه المستقلة للانتخاب وذلك لبيان إمكانية تنفيذ حظر التجول الشامل بعد انتهاء عملية الاقتراع وجاء ذلك بناءً على توصية من الدكتور نذير عبيدات وزير الصحة الأردني والدكتور وائل الهياجنة أمين عام وزارة الصحة لشؤون الأوبئة ومسؤول ملف كورونا في المملكة، ويكون ذلك كله بهدف الحد من انتشار فيروس كورونا وتأكيدًا على حرص الحكومة على دعمها للهيئة المستقلة لإنجاح مجريات العملية الانتخابية.

وأيضا اجتمع مجلس مفوضي الهيئة المستقلة للانتخابات اليوم في مقر الهيئة وذلك لدراسة مخاطبة رئيس الوزراء ببدء الحظر الشامل من مساء يوم الثلاثاء بدلًا من يوم الأربعاء، وقام بالتوصية على الموافقة على مضمون ما جاء في كتاب رئيس الوزراء.